ما علاقة الروائح بِالأرواح .؟ - شَبَكَة أحداق الأدبية
 
.....
عامٌ بعد عامٍ، يبقى هذا الوطن وميضاً يتّسعُ بهاءً.وحكايات كتبت بماء الورد.. في ذاكرة الأدب


قلائـــــد


الانتقال للخلف   شَبَكَة أحداق الأدبية > أحــداق الأدب > آفاق فكر  (يُمنع المنقول )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 09-18-2018, 01:04 PM
هناء مبارك
هناء مبارك غير متواجد حالياً
Kuwait     Female
الاوسمة
حرائر الروح وسام الإدارة عدسة احداق وسام نصوص حصرية 
لوني المفضل Sienna
 رقم العضوية : 51579
 تاريخ التسجيل : May 2016
 فترة الأقامة : 909 يوم
 أخر زيارة : 11-18-2018 (10:38 AM)
 الإقامة : وطن النهار
 المشاركات : 9,712 [ + ]
 التقييم : 7255
 معدل التقييم : هناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond reputeهناء مبارك has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
شكراً: 6,857
تم شكره 10,491 مرة في 6,315 مشاركة

الاوسمة

Icon43 ما علاقة الروائح بِالأرواح .؟











صديقة الروائح الفوَّاحة : العطر، الورد ، الطين والخُبز المُحمّص
عبارة كتبتها على عجل في موضوع ما تجهلونه عني في رذاذ الضوء
لكنها فتحت لي الآفاق للكتابة






والحقيقة ..

لا أدري ما علاقة رائحة الخُبز المُحمّص بالأشياء القديمة ، المُدن العتيقة والنُّسخ الأولى للبشر
لا أدري ما علاقة رائحة بُيوت الطين بِالجُذور والأعماق وبِالذكريات الغافية بين أحضان الشواطئ
لا أدري ما علاقة رائحة البُخور بِثوب جدتي ومَزهريّة غُرفتها وصوتها الملهوف في نداء الصّغار
لا أدري ما علاقة رائحة الحنّاء مع مواسم الأعياد والقصص والألعاب ودُمى المنام
لا أدري ما علاقة رائحة الياسمين في أرض الديار وصبايا الشام وزغاريد الأعراس في العُطل الصيفيّة
لا أدري ما علاقة رائحة النعناع في باحة خضراء تتدحرج معها ضحكات من بُستان الجار
ولا أدري ما علاقة رائحة رُطوبة السَّواحل بالأسفار واليمام والأزمنة المُنهكة من أمواج لا تهدأ


رائحة الأشياء تُشبه الحضارات النَّضرة ، لها حسّها الروحي في مناطق الصّبا ومشاعر الأمس وإن كانت في الكُهوف وخلف المدائن
تهفو إلينا من حيثُ لا ندري وتوقظ فينا بلابل الخفق لِعناق رائحة تأبى أن تُغادر

وبين الخفقة المُرتجاة والخفقة المُشتهاة تأتينا تلك اللّحظات في تمام التعبير والعبير


من أصعب الأشياء أن نستحضر رائحة نُحبها قد غاب عنها ترفها ونعيمها وأنسها وناسها
هذا الاستحضار هو التوق البعيد والسّكن الحبيب الذي اغترب عن أرضه اليانعة


وفي ترحال الأرواح مُتعة الحواس وما تُخفيه من أسرار .!
لذلك نشتاق عوالم تلك الروائح لأنها تجذّرت فينا مشاهد كثيرة حتى امتلأت أعطافنا وعواطفنا بِالمُترفات الوفيّة للذاكرة
فنحنُ نترك شذاها يتراكم في خواطرنا ولا نجمعه لأن الكثير من الحُبّ يُرضيها
هذا الشُّعور الذي نعرفه ويعرفنا يكبر في دواخلنا ونعيش انعكاسه على مرايا أرواحنا


ما علاقة الروائح بِالأرواح .؟
هل هو الحنين العائد من منفى الحكايات .؟
هل هو الشّغف المحشور في مِعطف البِدايات .؟


أم هو نشيد المدى المُهمل الذي كُلّما حاصرتهُ الذكريات تجمّل / تنهّد إحساس القلب بِالأشياء




هناء مبارك
18 سبتمبر 2018
"حصري"



 توقيع : هناء مبارك

نُدرك في الغياب أن بعض المشاعر لم تعُد لنا .!



رد مع اقتباس
8 أعضاء قالوا شكراً لـ هناء مبارك على المشاركة المفيدة:
مُختلفة ! (09-28-2018), المرآيا (09-28-2018), يراع النصر (09-19-2018), علي آل طلال (09-20-2018), عبدالله الغامدي (11-15-2018), عبدالرحمن عبدالله (09-18-2018), غضّة (10-08-2018), نزيه ولكن (10-08-2018)
قديم 09-18-2018, 03:55 PM   #2
يراع النصر


الصورة الرمزية يراع النصر
يراع النصر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 تاريخ التسجيل :  Sep 2018
 أخر زيارة : 11-09-2018 (09:12 PM)
 المشاركات : 36 [ + ]
 التقييم :  143
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
شكراً: 53
تم شكره 47 مرة في 26 مشاركة

الاوسمة

افتراضي



للروائح ثأثير نفسي، سريع الاستجابة، يسكن الأعماق، يرافق الإنسان طوال حياته، محتفظا بتفاصيل تلك الروائح ، من أمكنتها وأزمنتها والأشخاص ، وكل البيئة المحيطة بها، تنقسم الحواس إلى مجموعتين ، الأولى لاتحتاج إلى اختبار وهي البصر والسمع والشم، مباشرة تنظر إلى الأشياء وتسمع من يتحدث وتشتم الروائح المنبعثة، وتستطيع أن تميز ما رأيت وما سمعت وما شممت، المجموعة الثانية الذوق اللمس، هاتان تحتاجان إلى اختبار والتحرك نحو الأشياء لتميزها مثل حرارة الأشياء وبرودتها، وتذوق الطعم الطيب والحامض والمر،،، واستثني تمييز الجو من ذلك،
العلاقة تكمن في العفوية التى تميز بها الروائح ، تأتي دون البحث عنها.


نص يستحق أن يكتب بماء العيون،

تقبلي كلماتي الركيكة في حق هذا النص.


 

رد مع اقتباس
4 أعضاء قالوا شكراً لـ يراع النصر على المشاركة المفيدة:
قديم 09-18-2018, 06:49 PM   #3
عبدالرحمن عبدالله


الصورة الرمزية عبدالرحمن عبدالله
عبدالرحمن عبدالله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 تاريخ التسجيل :  May 2017
 أخر زيارة : 11-18-2018 (06:51 PM)
 المشاركات : 197 [ + ]
 التقييم :  488
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 266
تم شكره 269 مرة في 146 مشاركة

الاوسمة

افتراضي



الجواب في آخر ثلاثة أسئلة



كلهن مجتمعين في كيان عرفنا

أنها الروح



الحنين لا يفنى ... لا ينطفيء وإن تغافلنا

عنه قليلا أو سهونا

سيشدنا من أول هاماتنا مرغمين إليه
الحنين ليس فقط صديق الأمكنة أو الأزمنة
هو في كل شيء وأي شيء



الهناء المبارك فكركِ نير ونبراس

وقلبكِ صافي



فإغفري لفقير مثلي محاولة القراءة


 
 توقيع : عبدالرحمن عبدالله

غير أنك أنت أيها اليقظان..
توقظنا لنسرد المهزلة...


رد مع اقتباس
4 أعضاء قالوا شكراً لـ عبدالرحمن عبدالله على المشاركة المفيدة:
المرآيا (09-28-2018), يراع النصر (09-19-2018), عبدالله الغامدي (11-15-2018), هناء مبارك (09-19-2018)
قديم 09-20-2018, 04:48 PM   #4
علي آل طلال


الصورة الرمزية علي آل طلال
علي آل طلال متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 تاريخ التسجيل :  May 2016
 أخر زيارة : اليوم (01:41 AM)
 المشاركات : 2,972 [ + ]
 التقييم :  6736
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Gray
شكراً: 4,057
تم شكره 4,741 مرة في 2,193 مشاركة

الاوسمة

افتراضي



الذاكرة تحفظ كل مانريد أن نحفظه حتى الأشياء التي لانحبها،
الروائح ماهي إلا وسيلة وخدعة الذاكرة لاسترجاع : موقف، مكان، شعور ما، وأيضاً الأمور التي ترتبط بالأشخاص والثياب وحتى الجدران..
رائحة الطين بعد المطر تعجبني لأنها مرتبطة بطفولتي ، المزرعة، الريف، وبيوت الطين القديمة
رائحة الاسفلت المبلل، يذكرني بمدن تركت فيّ حلما بعودة وحنيناً لأيام الغربة واستقلالية المشاعر..
بينما عطر ما يزعجني لأنه يرتبط بموقف قديم لا أحبه..
رائحة القداح وأول بالربيع، رائحة زهرة السيسبان تذكر بأيام الجامعة ونهاية الخريف
حتى الفصول لها رائحة تشي بها..
الروائح ياهناء وشاية ذكرى ودليل روح عالقة بين ماضٍ بعيد وحاضر يرنو إليه..
،
طرح جميل ورقيق
سلمتِ هناء وطبتِ


 
 توقيع : علي آل طلال

للاستفسار / altalalali7@gmail.com

my twitter


رد مع اقتباس
4 أعضاء قالوا شكراً لـ علي آل طلال على المشاركة المفيدة:
المرآيا (09-28-2018), عبدالله الغامدي (11-15-2018), غضّة (10-08-2018), هناء مبارك (09-21-2018)
قديم 09-28-2018, 09:45 AM   #5
هناء مبارك


الصورة الرمزية هناء مبارك
هناء مبارك غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 تاريخ التسجيل :  May 2016
 أخر زيارة : 11-18-2018 (10:38 AM)
 المشاركات : 9,712 [ + ]
 التقييم :  7255
 الدولهـ
Kuwait
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Sienna
شكراً: 6,857
تم شكره 10,491 مرة في 6,315 مشاركة

الاوسمة

افتراضي



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يراع النصر مشاهدة المشاركة
للروائح ثأثير نفسي، سريع الاستجابة، يسكن الأعماق، يرافق الإنسان طوال حياته، محتفظا بتفاصيل تلك الروائح ، من أمكنتها وأزمنتها والأشخاص ، وكل البيئة المحيطة بها، تنقسم الحواس إلى مجموعتين ، الأولى لاتحتاج إلى اختبار وهي البصر والسمع والشم، مباشرة تنظر إلى الأشياء وتسمع من يتحدث وتشتم الروائح المنبعثة، وتستطيع أن تميز ما رأيت وما سمعت وما شممت، المجموعة الثانية الذوق اللمس، هاتان تحتاجان إلى اختبار والتحرك نحو الأشياء لتميزها مثل حرارة الأشياء وبرودتها، وتذوق الطعم الطيب والحامض والمر،،، واستثني تمييز الجو من ذلك،
العلاقة تكمن في العفوية التى تميز بها الروائح ، تأتي دون البحث عنها.


نص يستحق أن يكتب بماء العيون،

تقبلي كلماتي الركيكة في حق هذا النص.


الربيع الدائم والسّاكن في القلب نحو تلك الروائح
نحو الشّمس
كالحُلم
الأشياء التي لا تشيخ
رنّة حسّها كخلخال غجرية طافت بُلدان القارات
والصوت الداخل والعالق لا يُدركه ولا يألفه إلا نحنُ .!
يراع النصر
حُروف مُفعمة بِالجمال كالجنان أضافت للنّص رائحة الريحان
شُكراً جماً


 
 توقيع : هناء مبارك

نُدرك في الغياب أن بعض المشاعر لم تعُد لنا .!




رد مع اقتباس
3 أعضاء قالوا شكراً لـ هناء مبارك على المشاركة المفيدة:
قديم 09-28-2018, 05:01 PM   #6
المرآيا
دموع مُباحة


الصورة الرمزية المرآيا
المرآيا متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 أخر زيارة : اليوم (10:32 AM)
 المشاركات : 37,802 [ + ]
 التقييم :  5106
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Sienna
شكراً: 10,581
تم شكره 13,462 مرة في 10,260 مشاركة

الاوسمة

افتراضي



روائح تفتح نوافذ القلب
ليلكة .. ضجت بها حقول الحنين
تجمع سنابل الروح إذا هم بها غصن
السهاد ' خصلة من فرح الألوان تنتشر
في ملح هذا العصر '
وتهيم بنا الأشواق لرائحة ياسمين
الدار وخبز تنور أمي وعكاز أبي بعطره
العالق من يده ..

هناء :
ألق أينع في الجفاف وأزهر في
أساطير العدم


 
 توقيع : المرآيا

.
.

قلبي غيمة طهر ودمعي سحابة نقاء
.
.


رد مع اقتباس
3 أعضاء قالوا شكراً لـ المرآيا على المشاركة المفيدة:
قديم 10-01-2018, 12:15 AM   #7
مُختلفة !


الصورة الرمزية مُختلفة !
مُختلفة ! غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 تاريخ التسجيل :  May 2016
 أخر زيارة : 11-16-2018 (02:09 PM)
 المشاركات : 60,000 [ + ]
 التقييم :  7411
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Darkslategray
شكراً: 11,129
تم شكره 11,191 مرة في 7,487 مشاركة

الاوسمة

S433333



.




رُبما تكوُن كَعلاقة الجَسد بالروُح أو كَعلاقة الأُم بأبنائها
بعض الروائح تكون مُرتبطة بأماكن و أشخاص وكذلك بُلدان !

صَديقة كُل ذلك الجمال | أبنة النوُر ريحانة تُسقي قلبكِ
و قنينة عطر فاخرة لروُحكِ المُتفّردة دوماً






 

رد مع اقتباس
3 أعضاء قالوا شكراً لـ مُختلفة ! على المشاركة المفيدة:
قديم 10-07-2018, 04:49 PM   #8
هناء مبارك


الصورة الرمزية هناء مبارك
هناء مبارك غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 تاريخ التسجيل :  May 2016
 أخر زيارة : 11-18-2018 (10:38 AM)
 المشاركات : 9,712 [ + ]
 التقييم :  7255
 الدولهـ
Kuwait
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Sienna
شكراً: 6,857
تم شكره 10,491 مرة في 6,315 مشاركة

الاوسمة

افتراضي



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن عبدالله مشاهدة المشاركة
الجواب في آخر ثلاثة أسئلة



كلهن مجتمعين في كيان عرفنا

أنها الروح



الحنين لا يفنى ... لا ينطفيء وإن تغافلنا

عنه قليلا أو سهونا

سيشدنا من أول هاماتنا مرغمين إليه
الحنين ليس فقط صديق الأمكنة أو الأزمنة
هو في كل شيء وأي شيء



الهناء المبارك فكركِ نير ونبراس

وقلبكِ صافي



فإغفري لفقير مثلي محاولة القراءة



التلهُّف للمدد ولِهدايا الوجد في وصال يصل إلى مسامعنا وإن لم نسمعه .!
للبُذور التي ننتظر حصادها
والاطمئنان بأن هُناك إحساس نعيشه في خلجاتنا
فالدهشّة التي تتملّكنا تمنح للأشياء الحياة التي تهمس في قُلوبنا
وما أكثر ما يُخالط ويُزاحم ويُخالج أفكارنا

عبدالرحمن عبدالله

حُروف مُتناغمة في أفقها فازدانت مع ألقها وارتوى النّص من دفقها
شُكراً مُكلّلاً


 
 توقيع : هناء مبارك

نُدرك في الغياب أن بعض المشاعر لم تعُد لنا .!




رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ هناء مبارك على المشاركة المفيدة:
قديم 10-08-2018, 01:53 AM   #9
غضّة


الصورة الرمزية غضّة
غضّة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : 10-09-2018 (04:46 AM)
 المشاركات : 114 [ + ]
 التقييم :  768
 الدولهـ
Saudi Arabia
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 144
تم شكره 189 مرة في 87 مشاركة

الاوسمة

افتراضي



الله الله الله يا هناء
أقرأ وكل تلك الروائح تدلف مع أنفاسي

لم أقرأ نصاً وودت أن لا ينتهي كهذا النص العبق

أسيرة روحي لروائح كثييرة منها ما يجعلها تجهش بالبكاء فجأة !

،،

الروح والرائحة كلاهما طيّار لا يرى ولا يُحتوى !

تدركه بعض الحواس ، وكثير الإحساس

،،

متألقة وعابقة يا هناء كعادتك


 
 توقيع : غضّة

وأراك في أفق الحنين غمامة
تسقي الفؤاد هواك إذ يشجيك

فإذا تلبّد بالوجوم حنينك
قلب الرداء .. وراح يستسقيك

" غضّة "


تويتر : norah_yosef


رد مع اقتباس
3 أعضاء قالوا شكراً لـ غضّة على المشاركة المفيدة:
قديم 10-22-2018, 11:22 PM   #10
هناء مبارك


الصورة الرمزية هناء مبارك
هناء مبارك غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 تاريخ التسجيل :  May 2016
 أخر زيارة : 11-18-2018 (10:38 AM)
 المشاركات : 9,712 [ + ]
 التقييم :  7255
 الدولهـ
Kuwait
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Sienna
شكراً: 6,857
تم شكره 10,491 مرة في 6,315 مشاركة

الاوسمة

افتراضي



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي آل طلال مشاهدة المشاركة
الذاكرة تحفظ كل مانريد أن نحفظه حتى الأشياء التي لانحبها،
الروائح ماهي إلا وسيلة وخدعة الذاكرة لاسترجاع : موقف، مكان، شعور ما، وأيضاً الأمور التي ترتبط بالأشخاص والثياب وحتى الجدران..
رائحة الطين بعد المطر تعجبني لأنها مرتبطة بطفولتي ، المزرعة، الريف، وبيوت الطين القديمة
رائحة الاسفلت المبلل، يذكرني بمدن تركت فيّ حلما بعودة وحنيناً لأيام الغربة واستقلالية المشاعر..
بينما عطر ما يزعجني لأنه يرتبط بموقف قديم لا أحبه..
رائحة القداح وأول بالربيع، رائحة زهرة السيسبان تذكر بأيام الجامعة ونهاية الخريف
حتى الفصول لها رائحة تشي بها..
الروائح ياهناء وشاية ذكرى ودليل روح عالقة بين ماضٍ بعيد وحاضر يرنو إليه..
،
طرح جميل ورقيق
سلمتِ هناء وطبتِ

رائحة تُبهجنا ورائحة تُبكينا
وإن كانت هُناك حالة حُبّ فأيضاً هُناك حالة خِصام
فالروائح مراسيل
تجوب الذاكرة والعناوين
معها أحاسيس كالمراجيح
تهزّ فينا أشياء وأشياء
وأيّ فضاء يسع تلك التراكُمات
علي
عندما تُطبطب الذكريات على قُلوبنا كأنها تقول لنا : اكتفينا من الحياة
كريم في حُضورك وسُطورك
شُكراً مدداً


 
 توقيع : هناء مبارك

نُدرك في الغياب أن بعض المشاعر لم تعُد لنا .!




رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ هناء مبارك على المشاركة المفيدة:
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 2 (0 عضو و 2 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 1
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
new notificatio by منتديات احداق